الأربعاء، 15 سبتمبر 2010

آخر الأخبار / وقفة احتجاجية أمام السفارة السورية بالقاهرة للمطالبة بالإفراج عن طل الملوحي

دعت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان وشباب 6 إبريل وعدد من المدونين المصريين إلى وقفة احتجاجية أمام السفارة السورية بالقاهرة، يوم الأحد القادم 19 سبتمبر، لإطلاق سراح المدونة السورية طل الملوحي، التي سبق وأن تم اعتقالها في سوريا أواخر ديسمبر 2009 . وبالرغم من تردد أنباء عن مقتل الملوحي في المعتقل، إلا أن الشباب واصلوا دعوتهم للوقفة الاحتجاجية، وقالوا عبر صفحة المناسبة على موقع الفيسبوك "نعلن تضامننا مع الشعب السوري ضد السياسات القمعية التي يمارسها النظام الحاكم السوري". وأضافوا :"تتشابه الأنظمة وتتشابه صور القمع للحريات."
ووصف الشباب طل الملوحى بأنها شابة سورية تبلغ من العمر 19عاما، حلمت بالتغيير وكانت تعبر عن حلمها بكلمات من خلال مدونتها، في صورة رسائل، ونتيجة رسائلها تم اعتقالها ولم تقدم للمحاكمة حتى الآن.

ــــــــــــــــــ
المصدر

آخر الأخبار / السوريون يهبون لحرية طل الملوحي

في أول مرة في تاريخ سورية الحديث السوريون يتحدون النظام السوري علنا وبإختلاف كل ألوانهم للإستنكار ومطالبة بحرية الطفلة- الشابة طل الملوحي المعتقلة بدون تهم أو محاكمة في دهاليز فرع المعاومات في الأمن السوري.
وقد أتخذ السوريون من "الفيس بوك" الممنوع في داخل سورية منبرا للتظاهر والإستنكار
حيث يبدو أن المواطنين السوريين قد تعلموا المكر من وسائل النظام ويدخلون بآلافهم لموقع الفيس بوك بطرق ذكية تفوق طرق المخابرات لمنعهم.
طل الملوحي المدونة السورية الشابة والتي كتبت أشعارا رقيقة في الدفاع عن فلسطين وغزة
تدخل الشهر العاشر في إعتقالها الذي لم تزعج السلطات نفسها بتقديمها للمحاكمة أو شرح أسباب اعتقالها.
وفي طريقة جديدة للإستنكار نشر الناشطون السوريون أرقام تلفونات العميد غسان خليل
رئيس فرع المعلومات في الأمن السوري الجهاز المسؤول عن إعتقال هذه الطفلة
فقد قام الكثير بالإتصال والتعبير عن الإستنكار ومطالبة هذا العميد يإطلاق سراحها وتحميله شخصيا مسؤولية سلامتها وإطلاق سراحها
وهذا ما استدعى غسان خليل لتغيير أرقام تلفونه الشخصي ومساعديه للسبّ والتهديد للمتصلين بهذه الأرقام
هذا ويقوم فريقا من الناشطين بدراسة الإدعاء الشخصي على هذا العميد في محاكم أوروبية وأمريكية هذا العميد الذي يأخذ اجازاته هو وعائلته في باريس وبشكل سنوي قد يكون في خطر الإعنقال نفسه قريبا في أول زيارة له الى الغرب.
يبدو أن قضية طل الملوحي تتفاعل سريعا ويرى بعض المراقبون أن من الممكن أن تنفجر هذه القضية في وجه المخابرات السورية قريبا اذا لم تتصرف هذه الجهات سريعا وتطلق سراحها حيث تحولت هذه الطفلة المعتقلة الى نقطة يجتمع حولها السوريون استنكارا على تصرفات الأمن السوري المطلقة يده ضد الشعب السوري
ــــــــــــــــ
أشرف المقداد
سيدني
ــــــــــــــــــــــــــ
المصدر

الاثنين، 13 سبتمبر 2010

آخر الأخبار / لقاء مرتقب بين مدونين عرب وألمان في القاهرة

يلتقي في القاهرة بين 2 و4 تشرين الأول/أكتوبر في القاهرة 6 مدونين ألمان و12 مدونين عرب في إطار ملتقى الشباب الإعلامي، حيث سيناقشون مدى أهمية المدونات في كل من ألمانيا والعالم العربي. كما سيتطرق اللقاء إلى الدور الذي يمكن أن يلعبه المدونون في حوار الثقافي، بالإضافة إلى مسألة المساواة بين النساء والرجال من حيث توفر فرص استعمال الإنترنت.

هذه الأسئلة وأسئلة أخرى سيتم مناقشتها وعرض النتائج في ندوة مفتوحة تُُعقد في 14 تشرين الأول/أكتوبر في جامعة القاهرة، وستكون هذا الندوة مفتوحة للجمهور للمشاركة في النقاش. ويهدف ملتقى الشباب الإعلامي إلى تعزيز التبادل الثقافي في شبكة الإنترنت، حيث سيشارك المدونون في ندوات وورشات عمل مختلفة وسيتبادلون الآراء بمساعدة عدد من المترجمين الذين سيساعدونهم في التغلب على الحواجز اللغوية. إذ أن اللغات المختلفة هي العائق الرئيسي أمام التواصل بين المشتركين.

صور ثقافة الآخَر في ضوء وسائل التواصل الحديثة

ومن القضايا التي سيناقشها اللقاء هي صورة أوروبا في الشرق وبالعكس، صورة الشرق في أوروبا. حيث أن التصورات الراسخة في العالم العربي عن الحضارة الأوروبية متسمة بالفضول وحب المعرفة، ولكنها أيضاً متسمة في أحيان أخرى بأحكام مسبقة. وهذا ينطبق أيضاً على صورة الحضارة العربية في أوروبا. وسيناقش اللقاء دور الانترنت ووسائل الإعلام الحديثة في التأثير على هذه التصورات وما إن كانت وسائل التواصل العصرية تستطيع أن تتغلب على الحواجز والفوارق بين الحضارات.

وتشرف على تنظيم هذا المؤتمر أكاديمية دويتشه فيله بالتعاون مع المركز الإعلامي الألماني التابع للسفارة الألمانية في القاهرة، بالإضافة إلى وزارة الخارجية الألمانية التي تمول هذا اللقاء الذي سيشكل بدايةً لسلسلة من اللقاءات الإعلامية السنوية والتي ستتناول في كل سنة موضوعأً آخراً. وتأتي هذه المبادرة في إطار تعزيز التعاون والتبادل الإعلامي بين ألمانيا والعالم العربي. وستنشر المعلومات عن مكان وزمان الندوة المفتوحة التابعة للمؤتمر في جامعة القاهرة.

يمكن توجيه الأسئلة المتعلقة ببرنامج المؤتمر والمشتركين فيه أو المتعلقة بمقابلات صحفية إلى العناوين التالية:

بالنسبة للمشاركين العرب: السيد زاهي علاوي

Zahi.Alawi@dw-world.de

بالنسبة للمشاركين الألمان: السيد ماتياس شبيلكامب

Matthias.Spielkamp@dw-world.de

ـــــــــــــــــــ

المصدر

الأحد، 12 سبتمبر 2010

آخر الأخبار / خبر غير مؤكد عن وفاة المدونة طل الملوحي .. داخل معتقلات النظام السوري

طل دوسر الملوحى فتاة مثل أى فتاة عربية لم يتجاوز عمرها ال تاسعة عشر ربيعا , تحب كتابة الشعر والمقالات والتعبير عن رأيها للعديد من القضايا التي تمس أمتها العربية .
ورغم صغر سنها فذكائها جعلها تنجح فى الكتابة ،ولكن أتت الرياح بما لا تشتهى السفن كما يقال ، هذه الفتاة تم اعتقالها بتاريخ ٢٧ كانون أول/ ديسمبر ٢٠٠٩ من قبل
سلطات النظام في دمشق وحتى الآن لم يعلم مصيرها ووردت ألينا مؤخرا أنباء متواترة من داخل سورية أن طل فارقت الحياة تحت وطأت التعذيب الشديد.
طل من مواليد ٤ تشرين ثان/نوفمبر ١٩٩١ حمص ــ سوريا ، طالبة فى المرحله الثالث الثانوى، وقد قام جهاز أمن الدوله باستدعائها لسؤالها عن مقال كانت قد كتبته ووزعته على شبكة الآنترنت وبعد أيام حضر إلى منزلها عدد من عناصر الجهاز المذكور وأخذوا جهاز الحاسوب الخاص بها ومنذ ذلك الوقت وحتى الآن لم تعود إلى منزلها ولم يبلغ ذويها عن مكانها .
اشتهرت "طل" بكتاباتها لأمتها العربية ومنها القضية الفلسطينية لاسيما مناصرة غزة في ظل حصارها الجائر.والتي يتشدق فيها نظام الاسد المتسلط على رقاب الشعب السوري بأنه نصير (( القومية العربية )) ونصير القضية الفلسطينية وهوم نفس النظام لم يجروء على أطلاق رصاصة واحدة تجاه العدو الصهيوني المحتل للاراضي السورية في هضبة الجولان الحبيبة هذا النظام هو بالحقيقة أرنب أمام الصهاينة وأسد هصور على أبناء الشعب السوري وتمتليء معتقلاته بخيرة أبناء سورية الحبيبة من النساء والرجال والشيوخ وحتى ألاطفال ..فأين هي تلك المنظمات المدافعة عن حقوق ألانسان من تلك الجرائم البشعة التي ترتكب في سجونها ومنها المعتقلة أيات .... والتي ترزح تحت التعذيب المننهج في سجون نظام البعث العلوي في سورية .
واستنكرت بشدة لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية من استمرار اعتقال الآنسة طل بنت دوسر الملوحي, بهذة الطريقة التعسفية بدون أي مبرر قانوني ودون أعلام ذويها عن مصيرها ، وتحمل النظام السوري المسؤولية الكاملة على مصيرها.
ومؤخرا تقدمت منطمة الكرامة وبالتعاوزن مع مركز دمشق لدراسات حقوق الانسان بطلب الى المعني العام بجرائم القتل خارج القضاء بتاريخ السادس عشر من شهر أب/أغسطس الماضي بخصوص مقتل السيدين جلال الكبيسي والمهندس وديع شعبوق وذلك للتحقيق في ظروف مقتلهم بعد أعتقالهم حيث أكدت منظمة الكرامة أن المذكورين أعلاه فارقا الحياة جراء شدة التعذيب الوحشي الذي مارسه أزلام النظام السوري داخل المعتقلات التابعة للامن الجنائي

وعبرت منظمة الكرامة ومعها مركز دمشق لدراسات حقوق الانسان عن بالغ قلقها جراء عمليات التعذيب التي تجري داخل فروع الامن الجنائي بحق المعتقلين السوريين .. ودعت سلطات النظام السوري لاجراء تحقيق محايد ونزيه للتعرف على أساليب القتل خارج حدود القضاء .
أن قضية أعتقال طل الملوحي وما ذكرته منظمة الكرامة ومركز دمشق لدراسات حقوق الانسان تؤكد أن النظام السوري لم يفي بألتزاماته وتعهداته أمام اللجان الاممية بمناهضة التعذيب .. بعد أن أعربت تلك اللجان الاممية عن بالغ قلقها حيال العديد من قضايا الاعتقال والتعذيب الممنهج التي تجري في أقبية ومعتقلات النظام السوري واجهزته الامنية القمعية المختلفة .
ومن ناحية أخرى عبر اتحاد المدونين العرب عن قلقه على مصير المدونة الشابة طل وحرمانها من حقها في الحصول على ضمانات للحفاظ على حياتها .

من جهة أخرى شنت ألاجهزة القمعية للنظام السوري حملة أعتقالات واسعة خلال الفترة الأخيرة شملت عدد من الناشطات والكاتبات السوريات لأسباب متصلة بالتعبير عن الرأي، إلى جانب معتقلات أخريات كن قد اعتقلن في فترات سابقة، بينهن رئيسة المجلس الوطني في إعلان دمشق فداء الحوراني.

وتبقى قضية طل الملوحي الفتاة السورية التي تم اعتقالها بدون توجيه أى تهمة لها ولحد هذه اللحظة لم تعرف ماهي تهمتها ، كل ما تفعله الكتابة، تكتب للحرية وتعبر ، تكتب لمناصرة فلسطين ، تكتب على أمل أن يتغيرأى شئ للأفضل،تكتب للتعبير عن رأيها .
فهل الكتابة هى ما جعلت هذة الفتاة تعتقل ؟ وهل اعتقالها رسالة من النظام السوري لشعبها بأن من يفكر فى الكتابة سيكون مصيره معتقلات ( فرع فلسطين الرهيبة) ، فأى مصيرهذا الذى ينتظرة الشعب السورى.......!
فطل خير مثال لما يحدث فى سورية من ظلم وازهاق لارواح بريئة كل ذنبها انها تريد ان تقول كلمة الحق.
على الشعب السورى أن يكسر حاجز الصمت وأن يقف بجانب هذة الفتاة.
ما حدث لهذة الفتاة هو انتهاك للقانون... انتهاك لحقوق الأنسان ....... انتهاك للحرية والديمقراطية.
طل فتاة صغيرة حبها للحياة جعلها تكتب لشعورها بالأمل ...شعورها بأن يمكن أن يتحقق شئ .
فهل أصبحت الكتابة اليوم كارثة ........؟
هل أصبح الأمل جريمة يعاقب عليها القانون؟
هل التعبير عن الرأى جريمة....... ؟!
ولماذا يقوم النظام السوري بهذا الآعمال التعسفية ..بحق الشعب السوري؟
وإلى متى سيظل الشعب السورى صامت أمام هذا الظلم ؟
ومتى يحطم باب الصمت ................متى ؟

ــــــــــــــ

المصدر

المجموعة البريدية للمدونات العربية . لأخذ فكرة عنها و عن أهدافها ، اضغط هنا
مجموعات Google
اشتراك في المجموعة البريدية للمدونات العربية
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

أكثر المواضيع رواجا منذ نشأة المدونة.

حدث خطأ في هذه الأداة

تصنيفات

أخبار التدوين. (69) أخلاقيات التدوين. (6) استطلاع رأي. (3) الإنترنت في الدول العربية (3) التدوين من خلال تقييمات لتجارب شخصية. (2) المدونات الجوارية. (1) المدونات و دورها في الدعاية الفكرية و السياسية. (2) اهتمام رجال السياسة و مؤسساتهم بميدان التدوين. (9) اهتمام وسائل الأعلام بالتدوين و المدونات . (5) تدويناتي الخاصة. (32) تعرف على الأردن (1) تعرف على الجزائر (3) تعرف على موريتانيا (3) تعرف على موريتانيا. (1) تنظيمات التدوين (1) حريات (5) حملات عامة. (11) حوار مع مدون (مختصرات عن كرسي الإعتراف ) (3) حوار مع مدون أردني (2) حوار مع مدون جزائري (7) حوار مع مدون فلسطيني. (1) حوار مع مدون مصري. (4) حوار مع مدون موريتاني (5) حوار مع مدون. (5) دراسات عن التدوين (3) دعاية و ترويج (5) دليل المدونات العربية. (4) عيد سعيد (1) متابعات. (9) معلومات عامة عن الدول العربية (3) مفهوم التدوين و أهميته (14) مقالات عن التدوين في الأردن. (12) مقالات عن التدوين في الجزائر (7) مقالات عن التدوين في الكويت. (1) مقالات عن التدوين في فلسطين (1) مقالات عن التدوين في مصر. (7) مقالات عن التدوين في موريتانيا. (6) ملف التدوين الجواري (5) ملفات التدوين. (4) من أحسن ما قرأت في المدونات المصرية. (3) من أحسن ما قرأت في مدونات موريتانيا (1) من أهم ما قرأت في مدونات الأردن (2) من أهم ما قرأت في مدونات الجزائر. (7) من أهم ما قرأت في مدونات المغرب. (3) مواقع أدلة و منصات متخصصة في التدوين. (1) نجوم التدوين ( حوارات ) (11) نصائح و مساعدات عملية يحتاجها المدون (5) نقاش (5) هذه المدونة (2) وحدة الأمة العربية و الإسلامية . (1)